أوبن إيه آي

مايكروسوفت تستثمر مليار دولار في شركة «أوبن إيه آي» لمؤسسها إيلون ماسك

نفقات كبيرة

حصلت أوبن إيه آي؛ شركة الذكاء الاصطناعي التي أسسها إيلون ماسك ووسام ألتمان، مؤسس شركة واي كومبنيتر، على استثمارٍ بقيمة مليار دولار من شركة مايكروسوفت.

وحادت شركة أوبن إيه آي عن مسارها الذي بدأت به كشركة أخلاقية غير ربحية أُطلقت بديلًا عن شركات تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي الضخمة، إذ أصبحت هجينًا من الشركات غير الربحية والساعية للربح في آن منذ مارس/آذار الماضي. وسبق أن تعاونت الشركتان في مشاريع متعددة خلال الأعوام الماضية، إلا أن الاستثمار الجديد يلزم شركة أوبن إيه آي تطوير تقنية ذكاء اصطناعي مخصصة للخدمات السحابية لشركة مايكروسوفت؛ وفقًا لموقع بزنس إنسايدر.

وعزت الشركة في بيان صحافي تحول مسارها إلى «النفقات الكبيرة التي تتكبدها على القوة الحوسبية، نظرًا لإنتاجها سلسلة من تقنيات الذكاء الاصطناعي متزايدة القوة. ويعد ابتكار منتج تجاري أسهل طريقة لتغطية تلك النفقات، إلا أن ذلك سيحوّل تركيزنا عن الهدف الأساسي، لذا سنلجأ بدلًا عن ذلك إلى ترخيص بعض تقنياتنا المتطورة، واعتماد شركة مايكروسوفت كشريك لتسويقها.»

شراكة هادفة

وتركز الشركة على هدفها الأساسي المتمثل في الوصول إلى ذكاء اصطناعي عام قادر على مجاراة البشر أو التفوق عليهم في التفكير والمنطق وإظهار العواطف. وقالت شركة أوبن إيه آي في بيان صحافي إن «رؤية الشركتين تتمثل في تطوير إلى ذكاء اصطناعي عام، يشارك الناس في حل المشكلات الحالية المستعصية متعددة التخصصات على المستويين العالمي والشخصي؛ مثل تغير المناخ والرعاية الصحية والتعليم.»

وأضافت إن «إنشاء ذكاء اصطناعي عام ناجع سيمثل أهم تطور تقني في تاريخ البشرية، وسيمتلك القدرة على تحديد مسار الإنسانية. إلا أننا نواجه عقبات تقنية صعبة، تتطلب هندسة برمجيات موحدة، وجهود بحثية في مجال الذكاء الاصطناعي على نطاق حسابي كبير.»

ولا يكفي تجاوز العوائق التقنية فقط «لأن تحقيق غاية الشركة في ابتكار ذكاء اصطناعي عام يفيد البشرية جمعاء منوط بتقبل المجتمع لآثاره، مع ضمان استفادة الجميع من النهوض الاقتصادي الناتج عنه على نطاق شامل.»

– المصدر: مايكروسوفت تستثمر مليار دولار في شركة «أوبن إيه آي» لمؤسسها إيلون ماسك على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.