البذلة النفاثة

مبتكر البذلة النفاثة الشبيهة ببذلة الرجل الحديدي يطير بها إلى جزيرة

توصيلة استثنائية

في 1934 حاول رجل الأعمال الألماني جيرهارد زوكر استخدام صاروخ في إرسال خطاب إلى جزيرة وايت الواقعة على ساحل إنجلترا الجنوبي، لكنه فشل.

ومؤخرًا بعد 85 عامًا نجح المخترع البريطاني ريتشارد براوننج أن يفعل ما لم يستطعه الأول؛ لكنه بدَل إرفاق الخطاب بصاروخ، لبس بذلته النفاثة الشبيهة ببذلة الرجل الحديدي، ووصَّل الخطاب بنفسه، مُحطِّمًا في طريقه رقمه القياسي.

تحطيم رقم

جاء في موقع بي بي سي نيوز أن براونيج حلق بالبذلة من قلعة هيرست في مدينة ليمينجتون إلى حصْن ألبرت في جزيرة وايت.

وجاء أيضًا أن الرحلة لم تستغرق إلا 75 ثانية، مع أن مسافتها 1.3 كم، وهي أطول مسافة يقطعها براوننج ببذلته النفاثة.

اطمئنان أو رعب

نشرت شركة براوننج «جرافيتي إنداستريز» تسجيلًا فيديويًّا للرحلة؛ ورأيك فيه سيتوقف على موقفك من الطيران بنفّاثات مربوطة في ذراعيك: فإما أن تراها أسلم رحلة، وإما أن يتملكك منها رعب مُطبِق.

فماذا عن رأي براوننج نفسه في الرحلة؟ قال لموقع ميرور «في التعامل مع التقنيات تكون كل الاحتمالات قائمة؛ لكن التجربة كانت رائعة.»

– المصدر: مبتكر البذلة النفاثة الشبيهة ببذلة الرجل الحديدي يطير بها إلى جزيرة على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.