الحواسيب الكمومية

جوجل تزعم أنها حققت التفوُّق الكمومي

تفوق كمومي

ذَكَر تقرير نُشر في «خادوم التقارير التقنية» التابع لوكالة ناسا أنّ باحثِي جوجل حققوا «التفوق الكمومي،» أي إن حاسوبهم الكمومي استطاع إنجاز مهمة حَوْسبيّة أسرع من معالج حاسوب تقليدي؛ والغريب أن التقرير حُذف فور نشره، لكن صحيفة فيننشال تايمز استطاعت الاطلاع عليه قبل حذفه.

وجاء في التقرير الذي ما زال يُتداول «في هذه التجربة أول حَوْسبة -على حد علمنا- لا يستطيع تنفيذها إلا معالِج كمومي.»

إنجاز حَوْسبي

لا يعني هذا أن كَفَّتَيِ الحواسيب الكمومية والتقليدية كانتا متعادلتَيْن قبل: جاء في التقرير أن معالِج جوجل الفائق التوصيل المدعو «سيكامور» الذي سعته 53 كيوبتًّا استطاع أن يحل بسرعةٍ مشكلةً كانت الحواسيب التقليدية ستستغرق في حلها 10 آلاف عام.

بعد انتشار ذلك الخبر حذّر أندرو يانج، مرشح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020، من إمكانية استعمال حواسيب جوجل في فك تشفير الحواسيب الحالية؛ لكن الخبراء يرون أنّ بين الحواسيب الكمومية وفك التشفير أعوامًا عديدة.

أرض الواقع

نوّه موقع فيزكس وُرلد بأن المهمة التي أنجزها حاسوب جوجل الكمومي ليس لها فائدة كبيرة على أرض الواقع، لأنها دارت حول تأكيد عشوائية الأرقام الثنائية، وليس لهذا تطبيقات عديدة طبعًا؛ لكن يظل الإنجاز دليلًا على ما للحواسيب الكمومية من قدرة جبارة.

– المصدر: جوجل تزعم أنها حققت التفوُّق الكمومي على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.