الخلايا

مشروع جديد يساعد على رسم خريطة لكل خلية في جسم الإنسان

أطلق مجموعة من الباحثين بالتعاون مع معاهد الصحة الوطنية الأمريكية مشروعًا جديدًا لرسم خريطة لجميع خلايا الجسم وتتبع كيفية تعاونها مع بعضها للحفاظ على استقرار جسم الإنسان، وتمتاز العمليات الحيوية في جسم الإنسان بالتنسيق العالي على المستوى الخلوي، وعلى الرغم من معرفتنا لآليات عمل الأجهزة الرئيسة في جسمنا، إلا أن تفاصيل تعاون الخلايا في الجسم ما زال بحاجة لدراسات كثيرة وأبحاث معمقة.

بدأ تسعون عالمًا من جميع أنحاء العالم إنشاء أطلس الخلايا البشرية في العام 2016، وتسعى هذه المجموعة إلى تأليف أطلس لكل خلية في جسم الإنسان، وشرح مقال نشر في مجلة ساينس الطرائق التي تستخدمها الفرق البحثية وتقنيات التصوير المستعملة في تأليف الأطلس.

نجح الفريق في إكمال بعض الخرائط في أطلس الخلايا البشرية، ونشر أحدها في مجلة نيتشر خلال الشهر الحالي والتي وضعت خريطة لنمو 140 ألف خلية كبدية، ووجدت الدراسة التي أجرتها مزليفه حنيفة البروفيسورة في جامعة نيوكاسل أن قدرة الكبد على إنتاج الدم وخلايا الدم البيضاء  تتغير خلال فترة نمو الجنين بين الأسبوع السابع والأسبوع السابع عشر، وأضيفت هذه المعلومات إلى قاعدة بيانات المشروع، وقد تساعد في الأبحاث المستقبلية عن دم الأطفال والاضطرابات المناعية.

ونجح فريق بحثي آخر يقوده براكاش راماشاندران البروفيسور في جامعة إدنبرة في رسم خرائط للخلايا المشاركة في تكوين نسيج ندبي في الكبد، ووجدوا أن معظم النسج الندبية تتألف من ثلاثة أنواع من الخلايا وهي؛ خلايا الدم البيضاء «الخلايا البلعمية» والخلايا البطانية التي تبطن الأوعية الدموية والخلايا المكونة للندبات والمعرفة باسم الخلايا الليفية العضلية، ويرى الفريق أن فهم هذه الخلايا سيؤدي إلى علاجات جديدة تمنع تشكل الندبات.

الجزء الأكثر تشويقًا للفريق المدير لأطلس الخلايا البشرية هو جمع البيانات الناتجة عن الخرائط، وقال ريتشارد كونروي من مؤسسة معاهد الصحة الوطنية «التحدي الأكبر بالنسبة لنا هو جمع البيانات مع بعضها» لكنه يتوقع أن تصبح العملية أسهل حينما يشارك عدد أكبر من الباحثين في هذا المشروع الذي يشبهه «بخريطة جوجل» للجسم البشري والتي تُظهر كل التفاصيل الجزيئية لكل خلية فيه.

– المصدر: مشروع جديد يساعد على رسم خريطة لكل خلية في جسم الإنسان على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.