الإمارات

بالفيديو والصور: الرجل الطائر يحلق في سماء دبي

شهدت إمارة دبي، منتصف فبراير/شباط الجاري، تحليق الرجل الطائر في سمائها، في مناورة هي الأولى من نوعها في العالم، ضمن مهمة مشروع الطيران البشري، الرامي إلى تمكين الإنسان من الطيران الحر، في إطار التحضيرات لمعرض إكسبو 2020 الذي تستضيفة الإمارة خلال الفترة من 20 أكتوبر/تشرين الأول المقبل حتى 10 أبريل/نيسان 2021.

ونفذ مهمة الطيران الحر فريق جيتمان دبي، إذ نجح الرجل الطائر، فينس ريفيت، بإنجاز أول مهمة إقلاع بشري ذاتي بالكامل، من نقطة انطلاق أرضية ثابتة من مدرج سكاي دايف دبي، منفذًا مناورات طيران حر على ارتفاع 1800 متر، دون الحاجة لاستخدام منصة مرتفعة.

ولتنفيذ المهمة، ارتدى ريفيت جناحَيْن من ألياف الكربون، مزودَيْن بأربعة محركات نفاثة صغيرة، للوصول إلى سرعة 400 كيلومتر في الساعة، والتحليق وتغيير اتجاهاته والمناورة باستخدام جسده.

وعلى ارتفاع منخفض بلغ 5 أمتار، حلق ريفيت فوق مياه الخليج العربي، مدة 100 ثانية. مستعرضًا سيطرته الكاملة على عملية الطيران وتنفيذ مناورات الثبات في المكان جوًا والدوران والارتداد، ليهبط مرة أخرى بهدوء في نقطة انطلاقه، مستعينًا بمظلته. ونفذ ريفيت طلعة جوية أخرى جنوبًا، إلى مساكن شاطئ جميرا، وزاد السرعة والارتفاع، وأجرى مناورة التفاف كامل ومناورة دوران حاد.

وكان طيارو فريق جيتمان ينطلقون في الجو من خلال القفز إلى الأسفل من منصات مرتفعة؛ مثل الطائرات المروحية، على غرار تجربة أجروها أواخر العام الماضي، في إطار مهمة إكسبو 2020 دبي أيضًا، وطار – حينها- ريفيت وزميله فريد فوجين، عبر كهف تيانمن (المعروف باسم بوابة السماء) في إقليم هونان الصيني.

وطور التقنية الرائدة للطيران الحر، فريق مكون من المهندس الهندي محمد رشيد تشيمبانكاندي، والمهندس السويسري أندريه برنيه، وكبير المهندسين الفرنسي ماتيو كورتوا. وعدلوا محرك توجيه دفع نفاث يسمح للطيار بالتحكم في الدوران حول محور الانعراج عند سرعة صفر، على نحو يجعل سيطرة الطيار البشري على الجناح ممكنة في جميع مراحل الطيران دون مساعدة؛ من أنظمة التوازن الإلكترونية.

وزُوِدت بدلة الرجل الطائر، بمظلة تقلل زمن المرحلة الحرجة في رحلته إلى 4 ثوان، تحسبًا لأي عطل طارئ في المحرك عند ارتفاع منخفض؛ بين 5 إلى 50 مترًا؛ وقال ريفيت، في بيان تلقى مرصد المستقبل نسخة منه، إن «هذه الرحلة نتاج عمل جماعي دقيق جدًا، وحققت كل خطوة صغيرة نتائج كبيرة. كل شيء كان مخططا له، إنها خطوة أخرى في مشروع طويل الأجل. أحد الأهداف التالية الهبوط على الأرض بعد التحليق على ارتفاع، دون الحاجة إلى استخدام مظلة هبوط. يجري العمل على هذا.»

يُذكر أن مشروع الطيران البشري، يعكف – حاليًا- على تدريب أحمد الشحي، أول طيار حر إماراتي، ينضم إلى فريق جيتمان دبي، ويشارك في تجارب طلعات الطيران الحر.

إكسبو 2020 دبي

وتستضيف دولة الإمارات العربي المتحدة النسخة القادمة من إكسبو 2020، في إمارة دبي، للمرة الأولى في العالم العربي وإفريقيا وجنوب آسيا، تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل.»

ويركز إكسبو 2020 دبي على 3 محاور؛ الفرص والتنقل والاستدامة، في احتفالية تحتفي بالمنجزات والإبداعات والفنون، إلى جانب فعاليات ترفيهية، وعرض أحدث ما توصل له العالم في فنون العمارة والتقنيات الحديثة وغيرها من جوانب النبوغ البشري. ويستضيف إكسبو 2020 دبي أكثر من 200 مشارك دولي؛ بينهم دول وشركات ومنظمات دولية، ونحو 25 مليون زائر.

– المصدر: بالفيديو والصور: الرجل الطائر يحلق في سماء دبي على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.