التدخين

براءة اختراع غريب يتيح للركاب تصنّيف السيارات بناء على روائحها

قِسم التدخين

قدمت شركة فورد مؤخرًا طلب براءة اختراع يتيح لزبائن أوبر وليفت وما شابههما اختيار السيارات بناءً على رائحتها.

أي إنها –وفق ما نشر موقع رودشو– تريد تزويد السيارات بمستشعرات تلتقط الروائح القوية، فإن وجدت فيها رائحة كان الزبون أدرجها في القائمة السوداء في تطبيق الشركة، استبعدت السيارة من الخيارات المتاح ركوبها.

ربما بدت فكرة غريبة، لكنها مفيدة لذوي الحساسيات الخطيرة، وتجعل تجربتهم آمَن وأهدأ.

نظف سيارتك!

كثيرًا ما تطلب الشركات براءات اختراعات لا تخطِّط لصنْعها فعلًا، لكن فورد لم تعلّق على هذه البراءة تحديدًا، فليس معلومًا بعد أستسعى لتطوير نظام كشف الرائحة هذا أم لا.

في المخطط التدفقي بطلب براءة الاختراع عُرضت كيفية عمله: مستشعرات ترصد الروائح أولًا بأول، وتُواصل تحديث بيانات السيارة، وتحدِّد أَتُتيحها للزبون أم لا؛ وفي المخطَّط أيضًا تذكير السائقين بتنظيف سياراتهم متى رُفض ركوبها بسبب رائحتها.

تطلُّعات

ليس واضحًا أيضًا أَيَدور النظام حول تفضيلات الروائح عمومًا، أم يدور حول مؤجِّجات الحسّاسيات والمشكلات الطبية مثل دخان السجائر.

عمومًا توقَّع رودشو مستقبلًا مشرقًا، لا يُضطر فيه الزبون إلى ركوب سيارة ذات رائحة كريهة أو حادة نفّاذة؛ لكن الأَولى والأقرب طبعًا الحرص على إراحة الزبائن ذوي المشكلات الصحية.

– المصدر: براءة اختراع غريب يتيح للركاب تصنّيف السيارات بناء على روائحها على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.