الثقوب السوداء

الفلكيون يُطلقون اسم «بلانيت» على الكواكب الدوارة حول الثقوب السوداء

هاكم البلانيت!

يدرس فريق بحثي كيفيّة تشكل الكواكب الخارجية حول الثقوب السوداء، وواجهتهم مشكلة تمييزها عن الكواكب التقليدية، فكيف قرروا أن يسموا هذا النوع الجديد من الكواكب؟

لا تقلقوا، فوفق ما نشره ساينس أليرت، وجد العلماء اسمًا جديدًا: إنها «بلانيت.» (بحرف B)

البلانيت التاسع

ويشرح البحث الجديد، الذي أجراه فريق من العلماء في جامعة كاجوشيما والمقدم لدورية أستروفيزيكال جورنال، طريقة تشكل الكواكب الجديدة، والتي تُشبه إلى حد كبير تشكل الكواكب العادية حول نجومها، لكن في ظروف أكثر تطرفًا.

إذ يتجمع الغبار والغاز حول الثقب الأسود تدريجيًا لتشكيل العالم الجديد، بشرط أن تكون بعيدة إلى درجة كافية تمكنها من الهروب من قوة سحب جاذبية الثقب الأسود.

البلانيت ضخمة

وتشبه عمليات تشكل البلانيت عمليات تشكل الكواكب التقليدية، لكن النتيجة مختلفة كليًا في بعض الأحيان. إذ وجد العلماء أن البلانيت قد تصل إلى كتلة تتراوح بين 20 و 3000 ضعفًا لكتلة الأرض، وهي الكتلة الأكبر التي يصل إليها الكوكب قبل أن يتغير تصنيفه إلى قزم بني.

– المصدر: الفلكيون يُطلقون اسم «بلانيت» على الكواكب الدوارة حول الثقوب السوداء على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.