الجينات

العلماء يضطرون لتغيير أسماء الجينات بسبب مايكروسوفت إكسل

خطأ تنسيقي

يبدو أن برنامج إكسل من مايكروسوفت يشكل عقبة أمام للباحثين في مجال الجينات، لأنّ البرنامج الشهير يُصحح أسماء الجينات تلقائيًّا لتشابهها مع التواريخ، فيعبث ببيانات الأوراق البحثية.

وهي مشكلة منتشرة بشكل كبير ولها أثر على الأبحاث المنشورة وفق ما نشره ذا فيرج. واضطر العلماء لتغيير أسماء 27 جينًا بشريًا لعدم تحديث مايكروسوفت برنامجها خصيصًا لعلماء الجينات، فتغيرت أسماء جينات مثل مارش1 ونُشر دليل جديد لتسمية الجينات.

توفير الوقت

ويوفر إكسل تنسيقًا مؤتمتًا لقواعد البيانات، فيجب تصحيح الخطأ مرتين، مرةً بيد الباحث ومرةً ممن يفتح قاعدة البيانات باستخدام إكسل بعد أن يصحح الأخطاء تلقائيًا. ووفق دراسةٍ نُشرت في 2016 في دورية جينوم بيولوجي فإن 20% من 3,597 ورقةٍ بحثية جينية تحوي على أخطاء بسبب إكسل.

وقال عالم الأحياء ديتسو موديز من معهد كوادرامس في حديثه مع ذا فيرج «إنه شيء مزعج حقًا، فالأداة واسعة الانتشار وإن كنت أميًا في علم الحاسوب فستستخدمها بالتأكيد، واستخدمتها بنفسي أثناء تحضيري للدكتوراه.»

قواعد جديدة

ويأمل الباحثون، باستخدام دليل التسمية الجديد، تفادي تسمية الجينات الجديدة بأسماء تحرّض خاصية التصحيح التلقائي في إكسل. فتغيرت مارش1 إلى مارشف1 وسيبت1 إلى سيبتن1.

وتقبل علماء الجينات التغييرات برحابة صدر وفق ما نشره ذا فيرج. فنأمل أن بلاء برنامج جداول البيانات سيغدو شيئًا من الماضي.

– المصدر: العلماء يضطرون لتغيير أسماء الجينات بسبب مايكروسوفت إكسل على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.