آي بي إم

آي بي إم تكشف عن خطة طموحة للحوسبة الكمية

كشفت شركة آي بي إم في مدونة جديدة عن خطتها الطموحة لتطوير الحواسيب الكمومية، وهي تشمل تطوير جهاز بسعة 1000 كيوبت، أطلقت عليه اسم كوانتام كوندور، بحلول نهاية العام 2023.

وكتب جاي جامبيتا، نائب رئيس آي بي إم كوانتم «قد يبدو مستحيلًا بناء جهاز يلتقط سلوك الذرات ويسخر ذلك لحل أكثر المشكلات تحديًا في عصرنا، وخاصة إذا قصر التفكير على العالم الحسابي الذي نعرفه، لدينا هدف للوصول إلى عالم يتجاوز إمكانيات الحواسيب التقليدية تمامًا فنحن نريد بناء حاسوب كمي واسع النطاق.»

وكشفت آي بي إم عن صنع أكبر ثلاجة تمديد مقارنة بأي ثلاجة مشابهة متوفرة تجاريًا لاحتواء مزيد من الأجهزة الضخمة، ووضع مخطط الشركة على المسار الصحيح لتطوير أنظمة معالجة المعلومات التي تزيد سعتها عن مليون كيوبت في المستقبل.

وسيتطلب تحقيق ذلك معرفة رائدة في هذا المجال، وفرقًا متعددة التخصصات ومنهجية مرنة والشركة مستعدة لهذا. وتهدف الخطة إلى تصميم حاسوب كمي متكامل متصل عبر السحابة بما يسمح لأي شخص حول العالم ببرمجته.

وتشمل الخطة الخطوات التالية، أولاً ستطلق الشركة معالجها آي بي إم كوانتم إيجل بسعة 127 كيوبت العام المقبل، والذي سيشمل تعديلات رئيسة مثل فتحات السيليكون والأسلاك متعددة المستويات. وفي العام 2022، ستطلق نظام بي إم كوانتم أوسبري بسعة 433 كيوبت وهو مستوحى من التصاميم الموضوعة لأنظمة معالجة المعلومات الأصغر سعة.

وأخيرًا، ستطلق شركة آي بي إم في العام 2023، نظام آي بي إم كوانتام كوندور بسعة 1121 كيوبت، وسيشمل جميع الدروس المستفادة من كافة الأنظمة السابقة.

وأوضح جامبيتا  «نحن ننظر إلى كوندور على أنه منعطف حيوي وعلامة فارقة تعزز قدرتنا على تصحيح الأخطاء وتوسيع نطاق أجهزتنا، ولكنه في الوقت ذاته معقد بدرجة تكشف عن المزايا الكمية المحتملة والمشكلات التي يمكننا حلها بكفاءة أكبر على الحاسوب الكمي مقارنةً بـأفضل أجهزة الحاسوب العملاقة في العالم.»

وأضاف جامبيتا «وجود الحاسوب الكمي الذي يتحمل الأخطاء أصبح الآن هدف قابل للتحقيق خلال العقد المقبل.» ويعود الفضل في ذلك لرؤية الشركة المستقبلية.

– المصدر: آي بي إم تكشف عن خطة طموحة للحوسبة الكمية على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.