العلوم المتقدمة

علماء يكتشفون كوكبًا خارجيًا بحجم الأرض ضمن نطاق صالح للحياة

قريب بما فيه الكفاية

اكتشف فريق من العلماء كوكبًا خارج المجموعة الشمسية ضمن نطاق صالح للحياة، ويرجحون أنه أكثر الكواكب الخارجية شبهًا بالأرض.

سمي الكوكب تي أو آي-700 دي، وهو قريب من حجم الأرض وكتلتها، وهذه أول مرة يكتشف فيها كوكب بهذه المواصفات ضمن نطاق صالح للحياة. ونشرت عنه ورقتان علميتان في مجلة آستروفزكال جورنال التي تستخدم بيانات تلسكوب تي إي إس إس لتحليل أنظمة النجوم البعيدة، ويحتمل أن يكون أفضل كوكب مرشح للحياة.

نفس عميق

نشرت ورقة علمية ثالثة في مجلة ذا آستروفزكال جورنال من إعداد فريق مركز هارفارد-سميثونيان للفيزياء الفلكية، وأشار الفريق إلى أن الكوكب يتمتع بغلاف جوي ومناخ ملائمين للحياة، بالإضافة إلى مياه على سطحه، ويعزى ذلك إلى المسافة المثالية بينه وبين نجمه.

يبعد الكوكب عنا 102 سنة ضوئية، وما زال الوقت مبكرًا على البحث عن إشارات على وجود الحياة بالمعدات الحالية، لكنه أقرب ما توصل إليه الفلكيون من العثور على عالم جديد صالح للحياة، وإن لم يكن فيه هواء صالحًا للتنفس.

التخطيط مقدمًا

من المؤسف أن العلماء صرحوا في بيان صحافي أن جميع البعثات العلمية المقبلة لن تتمكن من التقاط صور أكثر وضوحًا للكوكب مما لدينا حاليًأ.

بدلًا عن ذلك، فالأجدر بالعلماء إطلاق بعثة محددة نحو الكوكب لاكتشاف إن كان فيه الماء والهواء، لكن الكوكب بعيد جدًا عنا، ومن المستبعد إطلاق بعثة لهذا الغرض قريبًا.

– المصدر: علماء يكتشفون كوكبًا خارجيًا بحجم الأرض ضمن نطاق صالح للحياة على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.