الثورة الصناعية 4.0

صراصير روبوتية تتجول في المنزل وتنفذ المهام

على الرغم من أن وجود صراصير روبوتية في المنزل قد لا يكون خيارًا مثاليًا بالنسبة للبعض، لكن تنفيذها لمهامٍ عديدة قد يجعلهم يقبلون بوجودها.

استلهم علماء جامعة تسوكوبا تصميم الصرصار الروبوتي الجديد من صراصير مدغشقر. إذ راقبها العلماء طويلًا لفهم آلية حركتها، ما ساعدهم على تزويد روبوتهم الجديد بوظائف حركية عديدة.

ويسمى الروبوت الجديد كالمبوت، ويتضمن أقطاب كهربائية وبطارية وهوائي، بالإضافة إلى شاشة على ظهره. وتنفذ هذه الروبوتات مهامًا عديدة، مثل تحريك الأشياء والرسم على الورق باستخدام أقلام رصاص. وتشبه روبوتات روبوروش التي ظهرت في سلسلة الرسوم المتحركة 00-إس.

صراصير روبوتية تتجول في المنزل وتنفذ المهام
مصدر الصورة: Digital Nature Group

وقال الباحثون أنهم ثبتوا أجزاءً جديدة في الروبوت تساعده على رسم الخطوط ونقل الأشياء. وأضافوا أن الروبوت الجديد يُستَخدم أيضًا كوحدة إدخال للبيانات وجهاز صوتي وواجهة لمس. ويتضمن خوارزمية تمكّن الروبوتات من تقديم المساعدة لبعضها إن فشل أحدها في تنفيذ مهمته. واستلهم الباحثون هذه الفكرة من السلوك التعاوني للحشرات الحقيقية.

– المصدر: صراصير روبوتية تتجول في المنزل وتنفذ المهام على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.