أكسفورد

جامعة أكسفورد تنشر نتائج مبشرة لتجاربها على لقاح أكسفورد-استرازينيكا خاصةً بين المسنين

نشرت جامعة أكسفورد يوم الخميس 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 نتائج المرحلة الثانية من التجارب التي أجرتها على لقاحها، وشارك فيها 560 متطوعًا، في دورية ذا لانست.

وكانت النتائج مبشرة، إذ أظهرت أن اللقاح أنتج استجابةً مناعية قوية لدى المسنين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا، ما يعزز الأمل في قدرة اللقاح على حماية هذه الفئات المعرضة للخطر. وستجري الجامعة تجارب المرحلة الثالثة خلال الفترة المقبلة.

واختبرت تجارب المرحلة الثانية درجة أمان اللقاح ومدى استجابة الجسم له. بينما ستختبر تجارب المرحلة الثالثة قدرة هذه الاستجابة المناعية على حماية الأشخاص من الإصابة، وإن نجحت فيتوقع أن يصبح هذه اللقاح منافسًا قويًا للقاحات الأخرى لأن تخزينه لا يحتاج إلى درجات الحرارة شديدة الانخفاض التي يحتاج إليها لقاح فايزر مثلًا.

وقسم الباحثون المتطوعين إلى ثلاث مجموعات، تلقت إحداها جرعة واحدة من اللقاح والأخرى جرعتين أما الثالثة فتلقت دواء غفلًا. وقيّم الباحثون استجابة المشاركين المناعية يوم تلقي الجرعة الثانية ثم بعد أسبوع وأسبوعين وأربعة أسابيع.

سعادة

عبَّر أندرو بولارد، الأستاذ في جامعة أكسفورد والباحث الرئيس في المشروع، لمحطة بي بي سي عن سعادته الغامرة بالنتائج المبشرة للقاح والتي أوضحت أنه أنتج استجابة مناعية قوية حتى في المسنين الذي تزيد أعمارهم عن 70 عامًا.

وأضاف أنه لا توجد منافسة بين اللقاحات التي تخضع للتطوير حاليًا لأن العالم يحتاج إليها جميعًا.

وخشى العلماء من أن ضعف الجهاز المناعي للمسنين قد يحد من استجابتهم للقاح، لكن النتائج الأخيرة جاءت مخالفة لهذه التوقعات. فكانت الاستجابة المناعية في المسنين الذين تراوحت أعمارهم من 56 إلى 69 عامًا والذين تخطت أعمارهم 70 عامًا مساوية للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 18 إلى 55 عامًا.

حماية الفئات المعرضة للخطر

قال د. ماهيشي راماسامي، الباحث في جامعة أكسفورد، أن الخطوة التالية هي معرفة إن كانت هذه الاستجابة ستترجم إلى وقاية من الفيروس أم لا.

وأظهرت التجارب أن 99% من المتطوعين من جميع الفئات العمرية أنتجوا أجسامًا مضادة عندما خضعوا للفحص بعد أسبوعين من تلقيهم الجرعة الثانية من اللقاح. وهذه نتائج مبشرة للفئات الأكثر عرضة للخطر.

– المصدر: جامعة أكسفورد تنشر نتائج مبشرة لتجاربها على لقاح أكسفورد-استرازينيكا خاصةً بين المسنين على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.