الأخبار

بعد الإطلاق الناجح لمهمة ديمو 2، التحام مركبة كرودراجون بمحطة الفضاء الدولية بنجاح

صورة لمركبة كرو دراجون المأهولة بعد التحامها مع محطة الفضاء الدولية في 31 مايو/أيار 2020 بعد التقائها التاريخي معها في المدار (حقوق الصورة: NASA TV)


 

التحمت مركبة كرودراجون المأهولة التابعة لسبيس إكس مع محطة الفضاء الدولية يوم الأحد (31 مايو/أيار)، لتختتم بذلك رحلة تاريخية استغرقت 19 ساعة مع طاقمها المخضرم.

 

مثّل الالتحام إنجازاً كبيراً، فهو أول التحام لمركبة فضائية أمريكية مأهولة مع المحطة منذ تقاعد أسطول مكوك الفضاء التابع لناسا عام 2011. وهو أيضًا أول التحام لمركبة فضائية تجارية مأهولة، في هذه الحالة رائدي الفضاء بوب بهنكن Bob Behnken ودوغ هيرلي Doug Hurley.

 

قال هيرلي، قائد كبسولة دراجون، شاكراً سبيس إكس وناسا: “إنه لشرفٌ حقيقي أن أكون مجرد جزءٍ صغيرٍ من هذا المسعى الذي استمر تسع سنوات منذ المرة الأخيرة التي التحمت فيها مركبةٌ فضائيةٌ أمريكية مع محطة الفضاء الدولية.”

 

حقوق الصورة: NASA TV

حقوق الصورة: NASA TV
حقوق الصورة: NASA TV

حقوق الصورة: NASA TV
حقوق الصورة: NASA TV

حقوق الصورة: NASA TV

 

أطلقت شركة سبيس إكس رائدي الفضاء على متن مركبة كرودراجون يوم السبت في رحلةٍ تجريبية، تُسمى ديمو 2، من مركز كنيدي للفضاء التابع لناسا في فلوريدا. التحمت المركبة المأهولة مع محطة الفضاء الدولية في الساعة 10:16 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة، أثناء مروري المركبتين فوق حدود الصين ومنغوليا من على ارتفاع 262 ميل (422 كيلومتر).

 

قال رائد الفضاء ناسا كريس كاسيدي Chris Cassidy من داخل المحطة وهو يدق جرس السفينة التقليدي: “مركبة دراجون تقترب. بوب ودوغ، يسعدنا انضمامكما إلى طاقم المحطة.”

 

في حين أنّ الالتحام كان آليًا بالكامل، قام هيرلي بالتحكم يدوياً بمركبة كرودراجون (التي أطلق عليها هو وبهنكن اسم إنديفور) خلال اختبارٍ نهائي. قال أنّ شعور التحكم بها كان مماثلاً لأجهزة المحاكاة التي تدرب عليها.

 

زاد وصول بهنكن وهيرلي إلى محطة الفضاء الدولية عدد قاطنيها إلى ثلاثة رواد فضاء تابعين لناسا، وسيعقد الثلاثي مؤتمرًا صحفيًا غدًا (1 يونيو/حزيران) في الساعة 11:15 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة.

 

سيقضي الوافدان الجديدان ما يصل إلى أربعة أشهر في المختبر المداري. تسعى ناسا إلى زيادة فترة إقامتهما في المدار إلى أقصى حدٍ ممكن، نظراً لأن الوقت ثمينٌ في المحطة، مع الأخذ بعين الاعتبار أنّ مهمة ديمو 2 هي مهمةٌ اختبارية. لا يمكن أن تنطلق أول مهمة فضائية مأهولة كاملة لسبيس إكس إلى المحطة الفضائية، المُسمى كرو 1، إلا بعد عودة ديمو 2 إلى الأرض دون مشاكل.

 

قال مدير ناسا جيم بريدنستين Jim Bridensti خلال مؤتمرٍ صحفي في 26 مايو/أيار، أنّ الوكالة تستهدف 30 أغسطس/آب كموعدٍ لإطلاق تلك المهمة.


ناسا بالعربي

هي مبادرة علمية تطوّعية، موجّهة إلى الناطقين باللغة العربية، تأسست بتاريخ 1 يناير/كانون الثاني 2013، ثمّ اتّسع نطاقها بجهود مجموعة من المتطوعين الذين يجمعهم إيمان عميق بأهمية العلم والعمل التطوعي ودورهما في تمكين المجتمعات والنهوض بها وتطويرها.