الجينات

مصل يعدّل الجينات فيحمي من أمراض القلب ربما للأبد

إن كانت التجربة الجديدة صحيحةً فإنّ حقنة تحرير جينات واحدة قد تقضي على أمراض القلب.

حقن الأطباء في شركة فيرف ثيرابيوتكس للهندسة الحيوية 13 قردًا بمصل يوقف عمل جينين في الكبد مسؤولين عن إنتاج الكولسترول والدهون ثلاثية الغليسريد نحو ما نشرته صحيفة نيويورك تايمز. فإن أظهر المصل التأثير ذاته على البشر، فإنّ الأمراض القلبية والسكتات القلبية قد تصبح شيئًا من الماضي.

وقال د.مايكل ديفدسون مدير ليبيد كلينك في كلية الطب في جامعة شيكاغو برتزكير في حديثه مع نيويورك تايمز «قد يكون المصل علاجًا لأمراض القلب.»

وتكمن الفكرة في حقن الشباب بهذا المصل لاختراق جيناتهم ما يجعلهم ينعمون بالحياة دون أمراض قلب. إذ تسبب نسب الكولسترول العالية في سد أوعية المسنين بالخثرات الدموية.

غيّر المصل الحمض النووي في خلايا الكبد في القردة الثلاثة عشر وفقًا للدراسة المُقدمة في الجمعية الدولية لأمراض الخلايا الجذعية، والتي لم يراجعها الأقران بعد.

ويستهدف المصل الجينان: بي سي إس كي 9، وهو الذي ينظم البروتين الدهني منخفض الكثافة، أي الكولسترول السيء، وأي إن جي بي تي إل 3 الذي ينظم مادة ثلاثي الغليسريد، وهي الدهون المخزنة في الدم.

ولن تجرى التجربة على البشر إلا بعد سنوات عديدة، إذ يجب مراقبة القردة والتأثيرات الجانبية للجينات المتغيرة ومدى بقاء هذه التأثيرات.

وقال ديفدسون لنيويورك تايمز «نأمل ألا نحتاج لأكثر من حقنة واحدة مدى الحياة، ولكن يجب أن نتحقق من صحتها خلال التجارب السريرية.»

– المصدر: مصل يعدّل الجينات فيحمي من أمراض القلب ربما للأبد على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.