أمازون

ساعة أمازون الجديدة: بلا شاشة عرض

أعلنت شركة أمازون العملاقة للتقنية مؤخرًا أنها بصدد صنع ساعة لياقة بدنية شاملة تسمى «هالو.»

وتتمتع هذه الساعة بميزات عديدة ومواصفات لا تقل عن تلك الموجودة في الساعات المنافسة الأخرى، لكن الميزة الأكثر غرابة لهذه الساعة أنها دون شاشة، فضلًا عن تفردها بميزتين جديدتين: إجراء المسح ثلاثي الأبعاد للجسم وقراءة الانعكاسات العاطفية في صوت المستخدم.

ومن المتوقع أن تبلغ تكلفة ساعة هالو 99.99 دولاراً، بالإضافة إلى رسوم اشتراك تبلغ 3.99 دولارات شهريًا، تقدم للمستخدم وظائف إضافية متقدمة. لكن في الوقت الحالي، تباع الساعة لجهات معينة بدعوة من الشركة فقط وبتكلفة 64.99 دولارًا مع جميع ميزاتها المتقدمة دون رسوم للشهور الستة الأولى.

لكن خلافًا لساعة آبل ومثيلاتها، لم تتقدم الشركة بطلب للحصول على موافقة أو تصريح من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

مواصفات الساعة

المكونان الرئيسان لرباط المعصم هما المستشعر والشريط المحيط به. فالسوار لا يحتوي على شاشة عرض أو نظام تحديد المواقع العالمي أو شبكة واي فاي أو راديو. بل يتضمن بدلًا من ذلك مقياس التسارع ومستشعر درجة الحرارة وجهاز مراقبة القلب وميكروفونان ومصباح ليد وزر لإيقاف تشغيل الميكروفونات.

وتربط الساعة بأجهزتك، سواء كانت تعمل بنظام تشغيل أندرويد أو آي أو إس، عبر البلوتوث. ولم تصف الشركة ساعتها بأنها مقاومة للماء، بل مقاومة للسباحة، إذ بوسع المستخدم ارتداؤها عند السباحة لعمق يصل إلى 50 مترًا.

كيف يجرى المسح لجسم المستخدم؟

يستخدم الجهاز كاميرا الهاتف الذكي لالتقاط مسح ثلاثي الأبعاد لجسم المستخدم، لتقييم مستوى الدهون فيه. إذ يطلب التطبيق من المستخدم ارتداء ملابس ضيقة أو الملابس الداخلية فقط والوقوف على بعد خطوات قليلة من الكاميرا. ستلتقط عندها أربع صور من الأمام والخلف والجانبين وتحمّل مباشرة على خوادم أمازون، لكن تؤكد الشركة لمستخدميها أنها ستتخلص من بياناتهم كافة بعد دمج الصور في مسح ثلاثي الأبعاد وإرسالها إليهم، وذلك في غضون 12 ساعة.

ما وظيفة الميكروفونين؟

لا يدعم الميكروفونان في ساعة هالو الأوامر الصوتية، فهي غير موصولة بجهاز أليكسا. إنما تقتصر وظيفتهما على الاستماع إليك طوال اليوم لتحليل نبرة صوتك وإرسال استنتاجها حول حالتك العاطفية. وبوسع المستخدمين إلغاء هذه الميزة متى ما شاؤوا.

بمجرد الاشتراك، سيرشدك الإعداد لاتباع بعض الخطوات، وسيطلب منك قراءة بعض النصوص بصوت مرتفع حتى يتعرف على صوتك ويميزه بين الآخرين من حولك.

وتؤكد شركة أمازون أيضًا على أن صوتك لن يحمل على أي خادم ولن يستمع إليه أي شخص؛ فالتحليل سيجري في هاتفك. إذ لا وجود لمعالجات ووحدات تخزين كبيرة تكفي لتخزين هذا الكم الهائل من البيانات وتحليله.

وسيحلل التطبيق إيقاع الصوت ونبرته وشدته ويصنفها ضمن الفئات العاطفية التي يلتقطها الجهاز، والتي تشمل؛ سعيد أو قلق أو حنون أو مرتبك أو مبتهج أو متفائل.

– المصدر: ساعة أمازون الجديدة: بلا شاشة عرض على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.