السيارات الطائرة

شركة يابانية تختبر سيارة طائرة يقودها طيار

تجربة الطيران

نجحت شركة سكاي دايف اليابانية بتجربة إطلاق سيارتها الطائرة بقيادة طيار بشري.

حلقت السيارة الطائرة التي تبدو وكأنها هجين بين عربة ثلجية وطائرة رباعية المحركات دون طيار، على ارتفاع عدة أقدام عن الأرض لمدة أربع دقائق، وفقًا لوكالة الأنباء أسوشيتد برس. وعلى الرغم من أن هذا يعد إنجازًا محدودًا، إلا أن عددًا قليلًا جدًا من مشاريع الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائي للطيران نجحت في الإقلاع فعلًا عن الأرض، وقليل منها حقق ذلك بوجود إنسان في مقعد الطيار.

محاولة إقلاع

وقال توموهيرو فوكوزاوا مدير سكاي درايف لوكالة أسوشيتد برس بأنه متفائل بشأن مستقبل هذا النوع من السيارات الطائرة، ويرى بأنها قد تحدث طفرة في المواصلات الشخصية.

وأضاف «لم ينجح من بين أكثر من مئة مشروع للسيارات الطائرة في العالم سوى عدد قليل من التجارب وهي تحمل البشر على متنها، وآمل أن يرغب كثيرون في ركوبها مع شعورهم فيها بالأمان.»

اضطرابات خفيفة

لكن ما زال أمام هذا النوع من المركبات كثير من التعديلات الهندسية التي يجب تطبيقها، فهي اليوم لا تستطيع الطيران لمدة طويلة لتحقق الاستفادة المرجوة منها، ويضاف إلى ذلك أن البطاريات اللازمة لتحقيق ذلك ثقيلة ومكلفة.

وقال سانجيف سينغ، عالم الروبوتات في جامعة كارنيجي ميلون، وهو يعمل على تطوير سيارة طائرة عمودية الإقلاع خاصة به «إن بلغت تكلفة هذه المركبات رتبة 10 ملايين دولار أو طارت لمدة 5 دقائق أو تكرر سقوطها فلن يرغب أحد بشرائها.»

– المصدر: شركة يابانية تختبر سيارة طائرة يقودها طيار على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.