التغير المناخي

جهاز مصنوع بالطباعة ثلاثية الأبعاد يعزز التقاط الكربون

طور باحثون من مختبر أوك ريدج الوطني التابع لوزارة الطاقة الأمريكية جهازًا من الألمنيوم، هو الأول من نوعه، لتعزيز التقاط ثاني أكسيد الكربون المنبعث من محطات الوقود الأحفوري والعمليات الصناعية الأخرى، بهدف الحد من انتشار الغازات الدفيئة المسببة للاحتباس الحراري؛ مثل ثاني أكسيد الكربون.

صنع الباحثون الجهاز بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، وهو يعتمد على عملية امتصاص الكربون بالمذيبات، لكن الحرارة العالية تحد من كفاءة العملية، إذ ينتج ثاني أكسيد الكربون حرارة كبيرة عند التفاعل مع المذيب، ما يقلل من التفاعل معه، ولهذا صممه الباحثون لتجاوز المشكلة، والتخلص من الحرارة ورفع كفاءة العملية، دون زيادة التكاليف التشغيلية من خلال قنوات التبريد.

وقال كوستاس تسوريس، أحد الباحثين الرئيسين «وصفنا الجهاز بالمكثف لأنه يسمح بالنقل المُحسَّن للكتلة (كمية ثاني أكسيد الكربون المنقولة من الحالة الغازية إلى الحالة السائلة) من خلال التبريد في الموقع، لأن السيطرة على درجة حرارة الامتصاص أمر مهم جدًا لالتقاط ثاني أكسيد الكربون» وفقًا لموقع تك إكسبلور.

وأُضاف الباحثون قنوات المبرد المدمجة داخل ألواح التعبئة لزيادة قدرات التبادل الحراري. ويبلغ قطر النموذج الأولي النهائي 20.3 سم، وارتفاعه 14.6 سم، مع سعة إجمالية للسوائل تبلغ 0.6 لتر. واختار الباحثون الألمنيوم مادةً أولية للجهاز، لسهولة طباعته، وقابليته للتوصيل الحراري العالي، وقوة هيكله.

وأظهر النموذج الأولي للجهاز قدرته على تعزيز امتصاص ثاني أكسيد الكربون بشدة، باستخدام المحلول الأميني، الذي يمتاز بتفاعله الشديد مع ثاني أكسيد الكربون. وسيركز الباحثون مستقبلًا على تحسين ظروف التشغيل وهندسة الجهاز.

– المصدر: جهاز مصنوع بالطباعة ثلاثية الأبعاد يعزز التقاط الكربون على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.