البيسبول

رواد فضاء يجربون لعب كرة القاعدة على متن محطة الفضاء الدولية

سبيسبول

أنفق رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية بضع دقائق للعب كرة القاعدة (البيسبول) في حالة الجاذبية الصغرى.

الجانب الإيجابي أن اللعب لم يحطم نافذة ولم يتسبب بفقد كرة في الفضاء أثناء اللعبة، وهي  كما ذكر موقع نيويورك بوست مجرد ترويج لكأس العالم لكرة القاعدة؛ ولم يكن فيها مجال للجَرْي نحو القواعد، لكن الرواد التقطوا تسجيلًا فيديويًّا لضربة كرة تظهر لنا كيف يسع رواد المحطة الترويح عن أنفسهم.

أسألت نفسك يومًا كيف سيكون لعب كرة القاعدة في الفضاء؟

إليك تسجيلًا لأصدقائنا في محطة الفضاء وهم يستمتعون باللعبة التي نحبها!

استغلال المتاح

صحيح أنْ كان مع طاقم المحطة كرة حقيقية، لكنه اضطُر إلى استعمال مصباح كهربائي كبير بدلًا من المضرب العادي.

وأما الضربة فظهرت بطيئة، وهذا لأن إطاحة الكرة بقوة في المحطة قد تؤدي إلى كارثة؛ ومع ذلك ذكر موقع سبيس دوت كوم أن الرواد سرعان ما نوهوا بأن سرعة الكرة كانت 28,160 كم/ساعة، وهي سرعة دوران المحطة حول الأرض!

– المصدر: رواد فضاء يجربون لعب كرة القاعدة على متن محطة الفضاء الدولية على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.