أسبوع دبي للمستقبل

باحثة مصرية توظف الجينوم البيئي لتطوير علاجات للسرطان في أسبوع دبي للمستقبل

استشراف مستقبل التصدي للسرطان

عرضت الباحثة المصرية الشابة ليلى زيكو، ضمن فعاليات أسبوع دبي للمستقبل الذي تنظمه مؤسسة دبي للمستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة، مشروعًا طموحًا لتوظيف الجينوم البيئي الذي يدرس الحمض النووي بعد أخذه مباشرة من عينات ميكروبية موجودة في البيئة الطبيعية في مياه البحر الأحمر، في استشراف مستقبل التصدي للالتهابات والسرطانات.

سقوط جدران مقاومة المضادات الحيوية

وتنبع أهمية أبحاث الدكتورة ليلى زيكو من كونها تستند إلى منهج علمي يعتمد تكثيف التجارب، في ظل ظهور واكتشاف ميكروبات جديدة، وتنامي مقاومتها للمضادات الحيوية والعلاجات الكيميائية لمرض السرطان.

وقدمت الباحثة شرحًا تفصيليًا عن تجاربها في مجال المضادات الحيوية والجزئيات والميكروبات القابلة للاستخدام في منتجات دوائية واعدة، تتصدي للالتهابات وتعزز كفاءة علاجات السرطان؛ ومن بينها العلاج الكيميائي.

وقالت الباحثة في بيان تلقى مرصد المستقبل نسخة منه، إن «الطبيعة تقدم علاجات مختلفة للأمراض بمختلف الحالات، وهي صيدلية وفرت مكونات أحدثت حراكًا عالميًا في المنتجات الدوائية، فأعطت البنسلين كمضاد حيوي ساهم في علاج أمراض؛ مثل التهابات الدم والالتهاب الرئوي والسحايا وأنقذ حياة ملايين البشر منذ اكتشافه في العام 1928.»

بيئات استثنائية

وتركز الباحثة على عينات ميكروبات تعيش في المناطق العميقة من البحر الأحمر، في بيئات استثنائية ذات ظروف قاسية؛ مثل الحرارة العالية والملوحة المرتفعة. وتعتمد في أبحاثها على طرق تجريبية وحسابية تقوم على منهج ميتا جينومي؛ أي الجينوم البيئي.

وتفتش الباحثة في تجاربها من خلال توظيف أحدث ما توصلت إليه التقنيات الطبية والبحثية، عن التأثيرات المضادة للبكتيريا والسرطان، حتى جمعت في مكتبتها للعينات أكثر من 10 آلاف و500 عينة، تحتوي كل منها على الحمض النووي من ميكروبات متواجدة في البحيرة الملحية أتلانتيس 2 في البحر الأحمر.

وأظهرت مجموعة فرعية من النسخ التي اختبرتها الباحثة أشكالًا أولية من هذه التأثيرات المضادة للبكتيريا، ناتجة عن مجموعات من الجينات ضمن الحمض النووي في الجينوم الجمعي، الذي استنتجت الباحثة أنه المسؤول عن تصنيع منتجات طبيعية تتمتع بهذه التأثيرات.

وحصلت الباحثة عن بحثها الذي يحمل عنوان «سقوط جدران مقاومة المضادات الحيوية» على جائزة مبتكرون دون 35، التي تسلط الضوء على المبدعين من الشباب العربي بالشراكة بين مؤسسة دبي للمستقبل ومنصة أم أي تي تكنولوجي ريفيو العربية، ضمن أسبوع دبي للمستقبل.

وقالت الباحثة إن «المشاركة في مثل هذه الجوائز، محفز للبحث عن ابتكارات تسهم في إيجاد حلول لكثير من التحديات وصولًا إلى إسعاد الإنسان، وتشجع الشباب على مواصلة الإبداع، لأنهم الأقدر على توليد الأفكار المبتكرة لتغيير العالم من حولنا، وتطوير مبادرات المستقبل.»

يُذكر أن فعاليات أسبوع دبي للمستقبل، انطلقت يوم الأحد الماضي، في منطقة 2071 بوليفارد أبراج الإمارات في إمارة دبي، وتستمر حتى يوم الخميس المقبل، وتهدف إلى إشراك المجتمع وأجيال المستقبل في منظومة الابتكار والإبداع.

الباحثة في سطور

الدكتورة ليلى زيكو؛ أستاذة مساعدة في قسم الأحياء في الجامعة الأمريكية في العاصمة المصرية القاهرة. حاصلة على درجة الدكتوراه في في العلوم التطبيقية والتقنية الحيوية من الجامعة الأمريكية في القاهرة. وماجستير في التقنية الحيوية من الجامعة ذاتها. وبكالوريوس في الصيدلة والتقنية الحيوية من الجامعة الألمانية في القاهرة.

– المصدر: باحثة مصرية توظف الجينوم البيئي لتطوير علاجات للسرطان في أسبوع دبي للمستقبل على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.