إيلون ماسك

إيلون ماسك: موانئ «ستارشيب» الفضائية ستقام بعيدًا عن الساحل لتقليل الضوضاء

السفر بالصواريخ

مضى عامان على إعلان شركة سبيس إكس عن خططها لاستخدام المركبة، التي باتت تسمى حاليًا ستارشيب، في السفر لمسافات طويلة. ووعدت الشركة بنقل ألف مسافر في الرحلة الواحدة بين أي مكانين على الأرض مهما كانت المسافة بينهما خلال أقل من ساعة. وشبّه إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي للشركة هذه التجربة في وقتٍ سابق من العام الجاري بركوب لعبة ديزني سبيس ماونتين.

وحتى اليوم حققت شركة سبيس إكس تقدمًا كبيرًا في مشروع ستارشيب. وذكر ماسك تغريدة على موقع تويتر أن موانئ مركبات ستارشيب الفضائية ستكون بعيدةً عن الساحل بنحو 32 كيلومترًا للحد من مستويات الضوضاء العالية خاصةً في حالة وجود رحلات يومية متعددة.

عشرة أعوام

أكدت جوين شوتويل، مديرة العمليات في الشركة، خلال مشاركتها في مؤتمر تيد في شهر مايو/أيار 2018 أن الشركة ما زالت ملتزمة بخططها الخاصة بنظام ستارشيب للنقل.

وقالت «الشركة تنفيذ الخطة أمرٌ مؤكد لكنه قد يستغرق نحو عشرة أعوام.»

ميناء فضائي

كيف سينتقل المسافرون من المدينة إلى هذه الموانئ الفضائية التي ستقام بعيدًا عن الساحل؟ اقترح إيلون ماسك في تغريدة على موقع تويتر في شهر مايو/أيار 2018 أن تستخدم الشركة وسائل نقل تحت الأرض.

لا ريب أن هذا المشروع ما زال فكرة مستقبلية، لكن حتى لو كان أمامها مهلة عشرة أعوام فإن الشركة تحتاج إلى بذل مزيد من الجهد فهي لم تطلق صاروخ ستارشيب بعد ناهيك عن إطلاقه وفيه ركاب!

 

– المصدر: إيلون ماسك: موانئ «ستارشيب» الفضائية ستقام بعيدًا عن الساحل لتقليل الضوضاء على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.