إيلون ماسك

إيلون ماسك: إطلاق صواريخ سبيس إكس سيكلف 1% من تكلفة إطلاق صواريخ ناسا الحالية

أعلن إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة سبيس إكس خلال مؤتمر للشركات الناشئة وغير التقليدية أن تكلفة إرسال صاروخ ستارشيب إلى الفضاء ستكون منخفضة جدًا، وأضاف «ستبلغ تكلفة عمليات الإطلاق قرابة مليوني دولار، وهذا أقل بكثير من تكلفة تطوير صاروخ صغير.»

يبدو هذا المبلغ كبيرًا، لكنه مجرد جزء صغير من تكلفة عمليات الإطلاق الحالية، إذ تنفق ناسا وسطيًا 152 مليون دولار في كل عملية إطلاق للصواريخ إلى الفضاء، وهذا يعني –وفقًا لماسك- أن شركة سبيس إكس ستستطيع نقل البضائع والمسافرين إلى الفضاء مقابل نسبة 1.3% من التكلفة التي تتكبدها ناسا حاليًا لإطلاق صواريخ مشابهة.

تخطط شركة سبيس إكس لإرسال صاروخ ستارشيب العملاق إلى الفضاء وعلى متنه 100 راكب، بالإضافة إلى تطويرها لنظام ينقل قرابة ألف مسافر من مدينة إلى أخرى على متن صاروخ ستارشيب خلال الأعوام العشرة المقبلة.

يعد هذا الهدف طموحًا جدًا، فعلى الرغم من انخفاض تكاليف إطلاق الصواريخ بسبب قابلية إعادة استخدامها، إلا أن تكلفة إطلاق صاروخ فالكون  الأصغر حجمًا من صاروخ ستارشيب 9 تصل حاليًا إلى 62 مليون دولار، وهذا أكثر من التكلفة التي صرح عنها ماسك بثلاثين ضعفًا.

هل يعني هذا أن عرض ماسك ليس إلا خدعة تسويقية لجذب الأنظار إلى شركته فحسب؟ ربما، لكن ماسك أكد –وفقًا لموقع سبيس دون كوم- أنه لا يهدف بكلامه مطلقًا الإسهام في الحملات التسويقية لشركته.

– المصدر: إيلون ماسك: إطلاق صواريخ سبيس إكس سيكلف 1% من تكلفة إطلاق صواريخ ناسا الحالية على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.