الثقوب السوداء

علماء الفلك يرصدون ثلاثة ثقوب سوداء تسخّن مجراتها

غازات ساخنة

اكتشف الباحثون في العام 2005 فقاعات ضخمة تتحرك بعيدًا عن الثقوب السوداء الهائلة الموجودة في مركز مجموعة من العناقيد المجرية الكبيرة، وظنوا في ذلك الوقت أن الفقاعات تلعب دورًا في تسخين سحب الغاز التي تدور حول مراكز العناقيد المجرية، لأنها بناء على الحسابات الرياضية التي أجراها العلماء لا تبرد بالمعدل الذي يفترض أن تبرد به.

وما زال العلماء لا يعرفون كيف تنقل تلك الفقاعات الحرارة إلى الغاز المحيط بها، لكن فريقًا دوليًا من الباحثين أعلن أنه رصد دليلًا على وجود اضطراب حول الفقاعات الموجودة بالقرب من الثقوب السوداء الثلاثة ما قد يفسر كي تنقل هذه الثقوب الحرارة إلى مجراتها وتسخنها.

اكتشاف مهم

اكتشف الباحثون وذلك خلال تحليلهم لبيانات العناقيد المجرية بيرسوس وأبيل 2597 وفيرجو، ونشروا دراستهم على موقع آركايف.

وعلى الرغم من أن النتائج التي أعلن عنها الفريق مهمة، لكنها لم تخضع لمراجعة الأقران بعد. وقال بريان ماكنامارا، وهو المؤلف الرئيس للدراسة التي نشرت في العام 2005 لموقع لايف ساينس أنه غير مقتنع بأن الفريق رصد فعلًا هذه الاضطرابات وحتى إن فعلوا، فإن باحثين كثر يرون أن تلك الاضطرابات تحدث في عملية تبريد الغاز وليس تسخينه.

وأضاف أنه على الرغم من أن الأمر يبدو مثيرًا للاهتمام إلا أنه ليس مقنعًا تمامًا.

– المصدر: علماء الفلك يرصدون ثلاثة ثقوب سوداء تسخّن مجراتها على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.