العلوم المتقدمة

علماء الفلك يرصدون أول مجرة تتضمن ثلاثة ثقوب سوداء هائلة

ثلاثة رؤوس

تتضمن جميع المجرات المعروفة، ومنها مجرة درب التبانة، ثقبًا أسود هائلًا واحدًا فحسب في مركزها. وعندما يرصد العلماء ثقبين أسودين هائلين في مجرة واحدة يدلهم ذلك على حدوث اندماج بين مجرتين، إلا أن فريقًا دوليًا اكتشف أول مجرة تتضمن ثلاثة ثقوب سوداء هائلة، ما قد يفسر سبب تضخم حجم بعض المجرات في فترة قصيرة.

ثقبان أصبحا ثلاثة

ظن علماء الفلك لعقود أن مجرة إن جي سي 6240 تتضمن ثقبين أسودين هائلين.  إلا أن فريقًا من الباحثين نشر دراسة جديدة في دورية أسترونومي آند أستروفيزيكس كشفت عن نتائج مفاجئة. إذ قال الباحثون أنهم راقبوا المجرة باستخدام المستكشف الطيفي متعدد الوحدات التابع للتلسكوب الكبير في المرصد الأوروبي الجنوبي. واكتشفوا أمرًا مفاجئًا، إذ وجدوا أن المجرة تتضمن ثلاثة ثقوب سوداء هائلة لا ثقبين فقط، وتزيد كتلة كلٍ منها على 90 مليون ضعف كتلة الشمس.

اندماج ضخم

لا يكتفي  هذا الاكتشاف بتغيير فهمنا لطبيعة مجرة إن جي سي 6240 فحسب، بل يغيّر أيضًا فهمنا لتكوين المجرات عمومًا. إذ كان لغز تكون بعض المجرات الهائلة خلال عمر الكون الذي لا يتجاوز 14 مليار عام منذ الانفجار العظيم محيّرًا لعلماء الفلك منذ فترة طويلة. وتبدو الإجابة واضحة حاليًا، فربما تكونت هذه المجرات من اندماج مجموعة من المجرات الأصغر حجمًا معًا.

وقال الباحث بيتر فيلبيتشر في بيانٍ صحافي «تعد هذه أول مرة نكتشف فيها ثلاثة ثقوب سوداء هائلة في مجرة واحدة، ما يمثل دليلًا على اندماج ثلاث مجرات معًا.»

– المصدر: علماء الفلك يرصدون أول مجرة تتضمن ثلاثة ثقوب سوداء هائلة على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.