الخرسانة الحية

علماء يبتكرون «خرسانة حية» تعالج تشققاتها ذاتيًا

البناء الحي

ابتكر علماء من جامعة كولورادو بولدر مادة بناء أطلقت عليها صحيفة نيويورك تايمز «الخرسانة الحية» لأنها تعجّ بالبكتيريا الضوئية القادرة على أن تنمو وتعيد تجديد نفسها بطريقة تشبه الكائنات الحية.

والخرسانة المبتكرة مزيج من الجيلاتين والرمل والبكتيريا الزرقاء التي تبرد كما تفعل مادة الجيلو، وفق صحيفة التايمز. وتمكنت هذه البنية من إعادة تجديد ذاتها ثلاث مرات بعد أن فصلت عن بعضها البعض، ما يشكل طفرة في تطوير مواد البناء ذاتية التجميع.

نمو متجدد

أوضحت دراسة نشرت في مجلة ماتر أن «الخرسانة الحية» التي صنعها علماء كولورادو بالشراكة مع شركة دي إيه آر بي إيه، أن نمو البكتيريا داخل شقوق الخرسانة يبدأ بلون أخضر يتلاشى تدريجيًا بعد موت البكتيريا.

وقال ويل سربار مهندس المشروع ومدير المشروع في جامعة نيويورك لصحيفة نيويورك تايمز «إنها مادة تشبه فرانكشتاين!» فحتى بعد تلاشي اللون تبقى البكتيريا حية لعدة أسابيع وتحقق مزيدًا من النمو في ظل الظروف المناسبة.

ظروف غير ملائمة

تركز شركة دي إيه آر بي إيه على تصنيع مواد ذاتية النمو قابلة للاستخدام لتجميع هياكل البناء في المناطق الصحراوية النائية، أو حتى في الفضاء، وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز.

فإن تمكنت الخرسانة الحية من التطور إلى هذا المستوى فستخفف كمية المواد التي تحتاج وكالات الفضاء إلى شحنها الفضاء الخارجي.

وقال سوروبار لصحيفة نيويورك تايمز «يستحيل أن ننقل مواد البناء إلى الفضاء، لكن الأرجح أننا سنأخذ معنا علم الأحياء.»

– المصدر: علماء يبتكرون «خرسانة حية» تعالج تشققاتها ذاتيًا على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.