القراصنة

قراصنة يخدعون بعض سيارات تسلا بقطعة صغيرة من شريط لاصق

هذا ليس ثلاثة

في تجربة مقلِقة استطاع باحثون في شركة ماكافي الأمنية خداع سيارتين من سيارات تسلا 2016 –شُغَّلت فيهما وظيفة «التحكم في الجَوَلان»– فسارتا بسرعة 50 ميلًا/ساعة (80.5 كم/ساعة) في طريق تبلغ السرعة القصوى فيه 35 ميلًا/ساعة (56 كم/ساعة).

ونفذوا الخدعة بقطعة من شريط لاصق لا يتعدى طولها خمسة سنتيمترات، لصقوها على رقم 3 الموجود في الإشارة، لتَظن السيارتان أنه 8، وأن أقصى سرعة مسموح بها 85 ميلًا/ساعة؛ في تنويه مخيف بأن خصائص القيادة الذاتية ربما ليست بِدَرجة الموثوقية التي كان المرء يتخيلها.

صحيح أن الخدعة لا تَنْطلي إلا على سيارات تسلا المزوَّدة بنظام كاميرات «حزمة هاردوير 1» –الذي نشرته شركة تُدعى «موبيل آي» بين 2014 و2016–، لكن ماكافي ذكرت أن عدد السيارات المزوَّدة بذلك النظام أكبر من 40 مليون سيارة، ويشمل كثيرًا من سيارات «تسلا موديل.»

قرصنة السرعة

ونكرر أن تلك الخدعة التي انطلت على النظام بسهولة كانت بأقل جهد ممكن: مجرد شريط لاصق أسود لا يتعدى طوله خمسة سنتيمترات؛ وجاء في تدوينة ماكافي «حتى العيون المدرَّبة لا تشتبه في إشارة كهذه، وكثير ممن رأوها فعلًا لم يلاحظوا فيها اختلافًا أصلًا.»

الجانب الإيجابي أن الخدعة لم تَنطَل على الأنظمة الأحدث، بل إن سيارات تسلا الأحدث لا تعتمد أصلًا على تقنيات تعرُّف الإشارات المرورية؛ لكن «الكاميرا المعرَّضة للخدْع موجودة في نسبة كبيرة من سيارات تسلا» وفق ماكافي.

– المصدر: قراصنة يخدعون بعض سيارات تسلا بقطعة صغيرة من شريط لاصق على موقع مرصد المستقبل.

مرصد المستقبل

مرصد المستقبل هي منصة علمية عالمية لاستشراف المستقبل تعمل على تغطية آخر ما توصل له العلم وقطاع التكنولوجيا باللغة العربية بشكل يومي من خلال المقالات البحثية والإنفوجرافيك والمواد المرئية. المرصد هو ناتج شراكة استراتيجية بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مرصد المستقبل ذ.ذ.م. يتكون فريق العمل من خبراء ومحللين من كلتا المؤسستين لتعزيز العلم والابتكار في المنطقة.